جامعة الحسين بن طلال تحيي ذكرى ميلاد الراحل الكبير الملك الحسين بن طلال.

 أحيت جامعة الحسين بن طلال اليوم الأثنين الرابع عشر من تشرين الثاني بكل اعزاز واجلال الذكرى السنوية 87 لميلاد جلالة المغفور له باذن الله الملك الحسين بن طلال باني الاردن الحديث، في وقت يواصل فيه جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله ورعاه جهوده من أجل نهضة وتقدم هذا الوطن والسير على طريق الآباء والأجداد من أجل رفعته، واكمال دور البناء والعطاء في مسيرة الاردن ونهضتها، والعمل بعزم وإخلاص لدعم مسيرة التنمية والاستقرار.

حيث يشهد الوطن تحت القيادة الحكيمة لجلالته اصلاحات سياسية واجتماعية واقتصادية لترسيخ دعائم دولة المؤسسات والقانون، واعلاء مكانة المملكة بين الدول الصديقة والشقيقة، في اطار التلاحم والتكاتف بين جميع مكونات الشعب الأردني لتكريس قيم الديمقراطية والمواطنة.
وفي برقيته التي رفعها الى المقام السامي لجلالة الملك عبدالله الثاني، أكد رئيس جامعة الحسين بن طلال الاستاذ الدكتور عاطف الخرابشة ان هذه الذكرى التي ارادها جلالة الملك عبدالله الثاني والشعب الأردني الوفي ان تبقى خالدة خلود الوطن باعتبارها يوما وطنيا ورمزا للعطاء والبذل والتضحية، ووفاء للراحل الكبير جلالة المغفور له الملك الحسين بن طلال الذي بنى مسيرة الوطن بكل اخلاص على مدى سبعة وأربعين عاما من البذل والاخلاص لمبادئ الثورة العربية الكبرى، وسار بالأردن الى مكانة متميزة من التقدم الفكري والحضاري على مختلف الأصعدة.
وبهذه المناسبة اقامت جامعة الحسين بن طلال العديد من الفعاليات في هذا اليوم برعاية رئيس جامعة الحسين بن طلال الاستاذ الدكتور عاطف الخرابشة، حيث أقامت كلية الأميرة عائشة بنت الحسين للتمريض والعلوم الصحية فعاليات متنوعة توعوية حول مرض السكري في قاعة الأردن، اشتملت على اجراء بعض القياسات للعلامات الحيوية المرتبطة بمرض السكري كقياس الوزن، الضغط، السكري، وفحص النظر لمرضى السكري.
كما أقامت يوما تعريفيا بالأشعة الطبية التشخيصية بدعم من جمعية فني الأشعة في الأردن، كنشاط ايجابي يهدف الى رفع مستوى الوعي العام لدور علم الأشعة وفوائده في توفير الرعاية الصحية اللازمة لأفراد المجتمع.
وعبرت عميد كلية الأميرة عائشة بنت الحسين للتمريض والعلوم الصحية الاستاذ الدكتور حنان صالح عن اعتزاز الاردنيين بالدور التاريخي ومسيرة الراحل الكبير واستذكرت الانجازات الطبية والرائدة التي تحققت في عهده ومنها اجراء أول عملية قلب مفتوح عام ١٩٧٠، وافتتاح مدينة الحسين الطبية عام ١٩٧٣، وان الانجاز الأكبر كان بالاعتماد على كوادر طبية أردنية تم تدريبها وتأهيلها في دول متقدمة في مجال الطب.
وحضر الفعاليات رئيس جمعية فني الأشعة السيد أحمد ملكاوي.
كما أقام صندوق الملك عبدالله الثاني في عمادة شؤون الطلبة بالتعاون مع هيئة شباب كلنا الاردن حفلا بهذه الذكرى في مدرج عمادة شؤون الطلبة اشتمل على معرض للكتب من اصدارات جامعة الحسين بن طلال التي تحدثت عن سيرة المغفور له ودوره في بناء الأردن الحديث ودعم القضية الفلسطينية وتراثه الثقافي والحضاري، كما اشتمل الحفل على كلمات لعطوفة رئيس جامعة الحسين بن طلال الاستاذ الدكتور عاطف الخرابشة أكد فيها على اعتزاز جامعة الحسين بن طلال التي تحمل اسم الراحل الكبير في احياء ذكرى ميلاده، والتي جاء تأسيسها استجابة من جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله ورعاه الى الحلم الذي راود المغفور له والده جلالة الراحل الكبير في تأسيس جامعة في هذا المكان من الوطن الذي يحمل عبق تأسيس الدولة الأردنية.
وتحدث مدير شباب معان الدكتور مخلد المجالي عن دور المغفور له الملك الحسين بن طلال في رعاية الشباب واعتبارهم أساس النهضة في وطننا الغالي، والذي أكد هذا الدور جلالة الملك عبدالله الثاني باستمرار دعمه ورعايته للشباب واعتبارهم نهضة الوطن وتقدمه.
واشتمل الاحتفال على افتتاح جدارية تمثل صورة المغفور له الملك الراحل.
النشرة الإخبارية
أدخل عنوان بريدك الإلكتروني للحصول على آخر الأخبار والأحداث الخاصة والأنشطة المرتبطة مباشرة بصندوق الوارد الخاص بك.